الشركةالعامة للكهرباء: مخاوف من شبح انقطاع مياه النهر الصناعي عن المنطقة الغربية

قالت الشركة العامة للكهرباء اليوم السبت، إن مجموعة خارجة عن القانون دخلت محطة النهر رقم (1) وأجبرت المناوبين على فصل محولات النهر وسحب كروت تشغيل المحولات، مما سيؤثر سلبا على ضخ مياه النهر إلى المنطقة الغربية.

وشهدت العاصمة طرابلس والمناطق المجاورة لها، خلال الأسابيع الماضية أزمة خانقة بسبب انقطاع إمدادات المياه الذي تزامن مع أزمة وباء كورونا وانقطاع متواصل في الكهرباء. وفي آخر مرة انقطعت المياه عن طرابلس والمناطق المجاورة لها بسبب استبدال صمام تعطّل بشكل مفاجئ بموقع الشويرف.

وقالت إدارة جهاز النهر الصناعي منظومة الحساونة – سهل الجفارة ، إن استبدال الصمام جاء حرصا على المحطة ولتجنب حدوث أعطال جسيمة يصعب صيانتها، مبيناً أن ذلك تطلّب خفض معدل تدفق المياه إلى 50% حتى تتمكن فرق الصيانة من القيام بأعمالها. وأكدت الإدارة حرصها على استمرار تدفق المياه إلى أغلب المدن بالمنطقة الغربية، وأنها تسعى لهذه الغاية في ظل ظروف أمنية سيئة وصراعات مسلحة واعتداءات مستمرة، كان لها الدور الرئيسي في انقطاع المياه عن المدن وتوقف أعمال الصيانة المجدولة.

شاهد أيضاً

مدينة أثرية أسسها الإغريق في شرق ليبيا مهددة بالتخريب والجرف

نجت آثار مدينة قورينا القديمة من العنف الذي رافق الثورة الليبية والصراعات التي تلتها والفوضى، …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *