وزير الصحة يعلن توحيد لجان مكافحة «كورونا» ويوجه بصرف مستحقات العاملين بمراكز العزل

أعلن وزير الصحة علي الزناتي توحيد اللجان الاستشارية العلمية العليا لمكافحة جائحة فيروس كورونا المستجد، لتصبح «جسما استشاريا واحدا» على مستوى ليبيا، مؤكدا ضرورة صرف مرتبات ومكافآت العاملين في مراكز العزل.

جاء ذلك خلال اجتماعه مع اللجان والجهات المسؤولة عن ملف الجائحة، لوضع آلية عمل مشتركة بين جميع القطاعات المسؤولة عن ملف الجائحة، والتنسيق للعمل بخطة موحدة على مستوى البلاد، حسب بيان الوزارة على صفحتها في موقع التواصل الاجتماعي «فيسبوك»، أمس الأحد.

ووجه الزناتي بجلب مدربين دوليين لتدريب الكوادر الطبية، وإنشاء منظومة موحدة لتبادل الخبرات في كل ما يستجد من معلومات حول الفيروس، وتوفير الأكسجين السائل بشكل مستمر، وإنشاء خزانات بسعة كبيرة للتخزين، وخاصة بمراكز العزل ذات السعة السريرية العالية، وإدراج الصيانة الدورية لأجهزة التنفس الصناعي ضمن عقود الشراء من الشركات.

كما شدد على رجوع مراكز العزل والفلترة التي جُهزت من قبل الوزارة والمخازن لتكون تحت إدارة الطواري الصحية بالوزارة والإدارات المختصة.

وقال إن ليبيا لديها نحو 72 مركز للعزل، بسعة سريرية أكثر من 1400 سرير، لا مثيل لها بدول الجوار، مشيرا إلى إن الحالة الوبائية مستقرة.

وفي كلمة له، أوضح مدير المركز الوطني لمكافحة الأمراض الدكتور بدر الدين النجار أنه تم رفع الجهوزية للمركز بعد تكليفه من قبل اللجنة الاستشارية العليا للتجهيز لحملة التطعيم ضد فيروس كورونا، حيث بلغت نسبة الجاهزية لاستقبال اللقاح 85%، وتم التواصل مع مشرفين التطعيمات في جميع البلديات للاستعداد، مضيفا أنه سيتم خلال الأسبوع الجاري تدريب 95 طبيبا للتعامل مع أي اعراض تحدث نتيجة أخذ اللقاح.

شاهد أيضاً

تركيب جهاز تصوير أشعة حديث “X RAY بمركز بنغازي الطبي

تم بمركز بنغازي الطبي تركيب جهاز تصوير أشعة حديث “X RAY” ضمن جهود وزارة الصحة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *